التعادل يحكم كلاسيكو الإفريقي والنجم الساحلي

حسم التعادل الإيجابي (1-1)، لقاء الإفريقي وضيفه النجم الساحلي، اليوم الثلاثاء، على الملعب الأولمبي "حمادي العقربي"، ضمن منافسات الجولة الثامنة لدوري الدرجة الأولى التونسي. 

افتتح حمزة لحمر التسجيل للضيوف في الدقيقة 29 من ركلة جزاء، قبل أن يتعادل خليل القصاب للنادي الإفريقي (76).

وبذلك التعادل يحتل الإفريقي المركز العاشر بـ7 نقاط، فيما أصبح النجم الساحلي يحتل المركز الرابع بـ11نقطة.

طوفان النجم

دخل الفريقان في اللقاء مباشرة بعد فترة من جس النبض، حيث أضاع النجم فرصته الأولى في الدقيقة 16عن طريق سليمان كوليبالي.

وحاول سليم بوخنشوش في الدقيقة 19، مباغتة الحارس عاطف الدخيلي بتصويبة بعيدة المدى، لكن كرته مرت بمحاذاة القائم. 

وأجرى مدرب النجم الساحلي المؤقت محمد علي نفخة، تغييره الأول بشكل اضطراري في الدقيقة 25، لإصابة مدافعه صدام بن عزيزة، الذي غادر لحساب محمد الحاج محمود.

وفي الدقيقة 29، أعلن الحكم مجدي بالحاج عن ركلة جزاء للنجم الساحلي، بعد خطأ مدافع الإفريقي غازي عبد الرزاق ضد سليمان كوليبالي، وانبرى لها حمزة لحمر، محرزا هدف التقدم للضيوف.

بعد قبول الهدف تحرك الإفريقي بحثا عن التعديل، وكاد تحقيقه في الدقيقة 31، عندما نفذ عزيز القاسمي ركلة حرة في اتجاه سامي الهمامي بتصويبة رأسية تألق أمامها الحارس أيمن المثلوثي. 

وأضاع سليمان كوليبالي، فرصة الهدف الثاني لجوهرة الساحل في الدقيقة 37، بعدما وضعه وجدي كشريدة وجها لوجه مع الحارس عاطف الدخيلي الذي تصدى لتصويبة كوليبالي.

ونفذ وسام بن يحيى ركلة حرة مباشرة، في الدقيقة 40 تصدى لها الحارس أيمن المثلوثي، الذي أنقذ مجددا رأسية سامي الهمامي. 

شباب الإفريقي

بعد فترة الاستراحة تقدم النجم الساحلي من جديد للهجوم بحثا عن مضاعفة النتيجة، حيث هدد مرتضى بن وناس مرمى أصحاب الأرض بتصويبة مباغتة، تألق أمامها الحارس عاطف الدخيلي. 

وطالب النادي الإفريقي بركلة جزاء في الدقيقة 56، لكن الحكم مجدي بالحاج علي، أمر بمواصلة اللعب.

وبعد عمل كبير من وجدي كشريدة في الدقيقة 62 كاد إيهاب المساكني، أن يضيف الهدف الثاني لكن الحارس الدخيلي كرر تألقه وأنقذ الموقف. 

وقرر الجهاز الفني للإفريقي الدفع بأحد العناصر الشابة، حيث أعطى البديل إدريس الطبوبي، دفعة لهجوم فريق باب جديد.

وتفنن مهاجم النجم الساحلي كوليبالي في إضاعة الفرص، على غرار الفرصة التي أتيحت له في الدقيقة 66، بعد تمهيد ذكي من إيهاب المساكني.

وواصل الإفريقي، رحلة البحث عن التعديل والذي تحقق له في الدقيقة 76، حين تصدى المثلوثي لتصويبة آدم الطاوس وأخرج الكرة إلى ركنية، نفذها الطبوبي في عمق دفاع النجم، وقابلها خليل القصاب برأسية رائعة في شباك النجم.

الهدف زاد من حماس لاعبي الإفريقي الذين كادوا يخطفون الفوز في الدقيقة 85، عن طريق شهاب العبيدي، لكن المثلوثي أنقذ مرماه بتصدٍ رائع.


  أخبار ذات صلة


فيديو